العاهل السعودي يعرض 150 مليار دولار لقاء شراء موقع “فيسبوك”

 

كشف موقع “داون وايرز” عن “تقدم الملك عبد الله عاهل المملكة العربية السعودية بعرض يبلغ 150 مليار دولار لشراء موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي”.

 ذكر الموقع نقلاً عما سماهم “مصادر من داخل المملكة” أن “العاهل السعودي يبدو منزعجاً جداً من صاحب الموقع زوكربيرغ لسماحه على خروج التمرد عن نطاق السيطرة”.

 وحسب الموقع فإنه “في لقاء شخصي بين مارك زوكربيرج والملك عبد الله يوم 25 كانون الثاني 2011 وعد روكربيرغ بأنه لن يسمح لأي شكل من التمرد على صفحات فيس بوك، رغم السماح لتشكل صفحات داعية للثورة بالنسبة لكل من مصر وليبيا“.

وحسب الموقع أيضاً “فقد جاء العرض بناءً على نصيحة غولدمان ساكس لاستشارات الاستثمار بتقديم 150 مليار دولار، رغم اعتراض مستشاري الملك على هذا الرقم الكبير، غير المتوافق مع قيمة الموقع الحقيقية”.

 وسيتم الشراء، في حال موافقة الموقع نقدياً، كما أن هذا العرض يجعل فيسببوك الآن الأغلى من بين شركات أخرى مثل موقع “ئي باي”، “ياهو”، وغيرها.

وأورد الموقع أن “مصادر كشفت عن أن الملك عبد الله قد اتخذ قرار الشراء على الفور”. 

 ولم يذكر الموقع رد مارك زوكربيرج على العرض، مبيناً أن “معظم المحللين يعتقدون أن زوكربيرغ سوف ينتظر عرضاً أسخى من الملك قد يصل قيمته إلى 500 مليار دولار.

 

 

3 تعليقات

  1. يبدو ان بقاء ال سعود في سدة الحكم معناها في المقابل الموت لكل الشعوب الاسلاميه ولا مناص من تطهير مكة المكرمة والمدينة المنورة من رجس الصهيوسلفية القذرة .

  2. أخي المقداد …
    أهنئك على مدونتك الرائعة بفكرها ..
    الغنية بمواضيعها …
    الجميلة بصورتها …
    وبالنسبة لهذا الخبر فإنه يدل على غباء آل سعود الشديد وهم من أكثر المفسدين في الأرض حماقة فكم يحرقون من أموال شعبهم في سبيل شراء الذمم والضمائر والتجكم بالكلمة وما أرى أفعالهم إلا بددا ….

  3. أخي الفاضل أبو حبيب أشكرك على قدومك …. كلماتك مبعث فخر و دافع كبير لكل ما هو حق و مفيد
    دمتم بكل الخير و البركات

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: